“القاهرة للإسكان” تتقدم بمستندات تخفيض رأسمالها إلى 448.18 مليون جنيه

6٬800

تقدمت شركة القاهرة للإسكان والتعمير، إلى إدارة البورصة بمستندات قيد تخفيض رأس المال المصدر من 450.1 مليون جنيه إلى 448.18 مليون جنيه.

وتقرر تخفيض رأس المال عن طريق إعدام أسهم الخزينة البالغ عددها 3.916 مليون سهم بقيمة اسمية قدرها 0.5 جنيه للسهم.

وقالت البورصة إن المستندات المقدمة من الشركة جاري فحصها واستكمالها لعرضها على لجنة القيد.

وتراجعت أرباح شركة القاهرة للإسكان والتعمير، بنسبة 83% خلال التسعة أشهر الأولى من العام الجاري، لتصل 14 مليون جنيه، مقارنة بربح 83.2 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وزادت إيرادات الشركة خلال التسعة أشهر الأولى من العام الجاري لتصل 262.2 مليون جنيه بنهاية سبتمبر، مقابل 2.09 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وكانت أقرت الجمعية العامة غير العادية لشركة القاهرة للإسكان والتعمير، تخفيض رأس مال الشركة المصدر والمدفوع من 450.1 مليون جنيه إلى 448.2 مليون جنيه.

وتبلغ قيمة التخفيض 1.96 مليون جنيه بقيمة اسمية 50 قرشاً للسهم، عبر إعدام أسهم الخزينة التي بحوزة الشركة والبالغ عددها 3.91 مليون سهم.

واعتمدت العمومية تعديل المادتين 6 و7 من النظام الأساسي للشركة.

ووافقت الهيئة العامة للرقابة المالية، على نشر تقرير إفصاح شركة القاهرة للإسكان والتعمير، بشأن السير في إجراءات تخفيض رأس المال عن طريق إعدام أسهم خزينة.

ويتضمن تقرير الافصاح تخفيض رأس المال المصدر والمدفوع بإعدام أسهم الخزينة البالغ عددها 3.96 مليون سهم بالقيمة الاسمية 0.5 جنيه للسهم بإجمالي قيمة 1.95 مليون جنيه.

وبذلك يصبح رأس المال بعد التخفيض قدره 448.2 مليون جنيه، رهنًا بموافقة عمومية الشركة.

وكانت اعتمدت شركة القاهرة للإسكان والتعمير، تخفيض رأس مال الشركة من 450.14 مليون جنيه إلى 448.18 مليون جنيه.

وأوضحت الشركة، أن التخفيض قدره 1.95 مليون جنيه عن طريق إعدام رصيد أسهم الخزينة التي بحوزة الشركة، بإجمالي عدد 3.91 مليون سهم.

وتحولت شركة القاهرة للإسكان والتعمير، إلى خسارة 7.25 مليون جنيه خلال النصف الأول من العام الجاري، مقارنة بربح 81.3 مليون جنيه خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

وانخفضت إيرادات الشركة خلال الستة أشهر الأولى من العام الجاري لتصل 174.7 مليون جنيه، مقابل 1.18 مليار جنيه خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.